من الأمور التي كنت أريد تجربتها منذ فترة طويلة هي خدمة ارسال التغريدات إلى تويتر من خلال الرسائل القصيرة ( SMS )، الخدمة لم تكن متوفرة للدول العربية عامة، ولكن في منتصف 2010 الخدمة توفرت في السعودية فتمنيت ان يتم دعمها في مصر.

يوم 21 مارس أكتشفت بالصدفة توفر الخدمة لعملاء فودافون مصر وعند مراسلتي لفودافون عن الاسعار أخبروني ان الخدمة غير معلنة حتى الآن، لم اقم بتجربة الخدمة الا بعد ان أوشك رصيدي على النفاذ لانني لا اعرف تكلفة الخدمة، اليوم قمت بتجربتها ورصيدي كان 2 جنية بالضبط وراقبت الاسعار من خلال حسابي على موقع فودافون.

كيفية الأشتراك

  1. أدخل على حسابك في تويتر أضغط على Settings ثم Mobile
  2. أختار Egypt من قائمة Country/region
  3. أدخل رقم هاتفك في خانة Phone number (رقم الهاتف بدون أول صفر)
  4. في خانة Choose your carrier أختار مقدم الخدمة لخط وهو في الوقت الحالي لا يوجد سوى فودافون ثم أضغط على Start

الآن يجب عليك ارسال رسالة من هاتفك إلى رقم 4040 تحتوي على كلمة Go بعد ارسالها سوف يتم تحديث الصفحة بشكل تلقائي وستجد اعدادات ارسال واستقبال التغريدات.

طريقة الاستخدام

طريقة الاستخدام من الموبايل هي عن طريق ارسال رسالة قصيرة إلى رقم 4040

  • لأرسال تغريدة قم بكتابة التغريدة التي تريدها في الرسالة وارسالها إلى رقم 4040
  • لمتابعة شخص ارسل FOLLOW ثم الأسم ولألغاء المتابعة ارسل UNFOLLOW ثم الأسم
  • لايقاف الرسائل ارسل OFF ولتشغيلها ارسل ON
  • لاستقبال تغريدات شخص معين ارسل ON ثم اسم الشخص، ولألغاء الاستقبال ارسل OFF ثم اسم الشخص
  • للحصول على أخر تغريدة لشخص ما ارسل GET ثم اسم الشخص
  • لاعادة ارسال أخر تغريدة لشخص ما ارسل RT ثم اسم الشخص
  • لوضع اخر تغريدة لشخص ما في المفضلة ارسل FAV ثم اسم الشخص
  • لارسال رسالة Direct message ارسل D ثم اسم الشخص ثم رسالتك

الأسعار

حسب مراقبتي وجدت ان الاسعار غير مستقرة، فمثلاً عندما ارسلت رسالة الاشتراك وجدت ان رصيدي اصبح 1.18 من اصل 2 جنية، ثم استقبلت رسالة (Direct message) وقمت بمراجعة رصيدي وجدتة 1.17 ثم استقبلت رسالة أخرى فوجدت الرصيد لم يتغير، ارسلت تغريدة من موبايلي ثم راجعت الرصيد فوجدتة اصبح  0.37 قرش ثم استقبلت Mention وراجعت رصيدي فوجدتة 0.20 قرش ثم استقبلت Mention أخر ولم يتم خصم أي شيء ثم طلبت استقبل تغريدات من اشخاص محددين (من خلال الموقع) فوصلني أكثر من 5 رسائل ولم يتم خصم أي شيء حتى لحظة كتابة هذه التدوينة ورصيدي ثبت على 20 قرش، نتمنى ان تذكر لنا فودافون الاسعار الرسمية، ونتمنى تخفيض سعر ارسال الرسالة فـ 80 قرش كثيراً على ارسال تغريدة واحدة في مقابل اننا يمكننا الدخول على الانترنت بـ جنية واحد لارسال ما نريدة من تغريدات، كما نتمنى ان يكون استقبال الرسائل مجاني وان لا يوجد اشتراك للخدمة شهري أو اسبوعي .. ما نتمناة بأختصار ان لا يتم استغلالنا بأعدة تقديم خدمة هي في الاساس مقدمة بشكل مجاني.

تحديث 1: أقصى حد لاستقبال التغريدات هو 100 رسالة كل 15 ساعة، لن يتوقف استقبالك للرسائل Direct Message حتى بعد تجاوزالـ 100 رسالة، لا اعرف من اين المشكلة ولكن وجدت بعض الرسائل تصل بعد دقيقتين او ثلاث والبعض لا يصل خاصة اذا كنت تتابع شخص جديد(المتابعة جديد وليس الشخص مشترك جديد) وقمت بطلب استقبال تغريداتة على الموبايل.

Advertisements

قبل ان تبدأ في قراءة هذه التدوينة أعتذر عن طولها وأعتذر اذا كانت غير منظمة لانني كنت أكتب ما يجول في خاطري و أريد ان أخبرك انني واحد من الذين قالوا “لا” فأذا كنت ممن قالوا “نعم” وكنت من الاشخاص الذين لا يقبلوا الاستماع إلى أنتقادات ورأي الأخرين أنصحك ان تغلق الصفحة وأن لا تذهب إلى نهايتها للتعليق.

19 مارس 2011 هو أول إستفتاء خلال العشرون عاماً التي عشتها أستطعت أن أقول كلمتي به أنا وغيري، بعد ان كان هناك أنعدام تام لممارسة السياسة والديمقراطية وأبداء الرأي، هذه القرون الكثيرة التي مرت بها مصرنا من انعدام الديمقراطية وفهم السياسة،استطاعت ثورتنا ثورة 25 يناير ان تكسر هذا السكون، هذا شيء جيد ولكن بكل تأكيد ممارسة الديمقراطية والسياسة بعد هذا السكون سوف تواجهة الكثير من التخبط والمصادمات اذا تمت بهذه السرعة، مثل السجين الذي لم يرى النور طول حياتة .. وفجأة يتم الافراج عنة هل يستطيع ان يفتح عينة مرة واحدة ليرى نور الشمس الذي لم يراه طوال حياتة؟ أتذكر الجملة المستفذة لعمر سليمان عندما قال ان الديمقراطية يتم تطبيقها عندما يكون لدي الشعب ثقافة الديمقراطية لست اتفق معه بكل تأكيد فيما يقصدة ولكن ما اتفق معه في ان الشعب المصري (ليس الجميع) مازال ليس لدية ثقافة الديمقراطية بسبب القمع الذي عاشه، ولكن ليس معنى هذا ان نفتح باب السجن فقط بدون ان نُخرج السجين، يجب ان نفتح له باب السجن ونخرجة، في البداية سوف يغلق عينه لفترة قصيرة ولكنه سريعاً ما سوف يعتاد على الضوء، ولكن من الخطاء ان نخرجة ونضعة على الطريقة السريع ونخبرة اذا لم يفتح عينة الأن وفوراً سوف تصدمة السيارة القادمة من بعيد! .

ما حدث في يوم 19 مارس هو شيء جميل جداً فقد خرج 18,537,954 (أمر لم أكن اصدقة في عصر مبارك الذي لم أرى رئيساً غيرة حتى الآن) لكي يقولوا رأيهم في استمرار الدستور الذي سقط بفعل الثورة او عدم استمراره، لن أخوض كثيراً في لماذا يجب ان نقول “لا” او لماذا يجب ان نقول “نعم” فقد أختارت الغالبية مصير البلد وأنتهى، ولكن ليس لأن الغالبية قالت رأيهها ان نتنازل عن موقفنا بقولنا “لا” وان لا نوضح وننتقد ما حدث، وفي نفس الوقت يجب على من قال “لا” ان يغير خطتة للوضع الجديد وان يبداء العمل.

ما حدث في 19 مارس استفتاء حر فقد أدلى كل شخص بصوتة وجائت النتيجة كما ارادها الأغلبية، ولكن للاسف إستفتاء غير نزيه بكل ما تحملة الكلمة من معنى، تسألني لماذا؟ سوف أقول لك، ولكن قبل ان اقولك لك لماذا، فقط أريد ان اوضح هدفي الأساسي لماذا قلت “لا”، بكل بساطة لانني أرى اننا مازلنا غير مستعدون، مستعدون لأي شيء؟ مستعدون لتغيير ثقافة المصريين من القمع إلى الحرية، من الجهل للمعرفة، من تحكيم القلب والعاطفة إلى تحكيم العقل، من التفريق بين استغلال الدين وتطبيق الدين.

لماذا الإستفتاء كان غير نزيه، بكل بساطة لانه تم استغلال الدين والجهل، والعاطفة، والخوف، والقمع .. في الأختيار الصحيح من كلا الطرفين، ولكن أرجوك اذا قلت لك ان الاستغلال الأكبر كان من جانب المؤيدون لقول “نعم”، فلا ترمني بالباطل وتقول لي انني متحيز، ما رأيتة خلال الأيام الماضية من مناقشتي مع الكثيرون من بائع النظارات الشاب الذي في الشارع والذي قالها بصوت عالي “لا” لاننا لم نقم بالثورة لأجل اعادة ترقيع الدستور، وسواق التاكسي الذي قالها انا دماغي وجعتني من الكلام في السياسة ومش رايح الاستفتاء، لراكب الأوتوبيس (الغير ملتحي/المتشدد/المتدين) الذي كان يجلس خلفي والذي كان يفتي ويتحدث بأن لو قلنا “لا” المادة الثانية من الدستور سوف يتم ألغائها وان العلمانيون سوف يحكمون البلد وتصبح بلد الخمر والفسق مثل أمريكا.

المتشددون الأسلاميون اعتبروا ان قول “نعم” هي جهاد في سبيل الله، وان من يخالف ذلك كافر وعلية لعنة الله والملائكة وان الاسلام بريء منه مثلما فعل معي البعض، الكنيسة لم تسكت هي أيضاً وقالت كلمتها انه يجب علينا قول “لا” حتى لا يكون للمتشددون سلطة ويحكمون على المسيحيون بدفع الجزية او الهلاك واقصاء حريتهم وطريقة معيشتهم .. الآن كيف تقول لي ان الإستفتاء نزية؟ بكل تأكيد الاستفتاء غير نزية فليس هناك تكافؤ حتى في الخطاء وطريقة الحشد، ومن يقول غير ذلك فهو لا يعي ما يقول.

الآن الإستفتاء أصبح حرب بين العديد من الأطراف .. الطرف الرئيسي هو المتشددون واذدهار عصر السلفيون بعد ان كنا لان نسمع لهم صوت .. لا تقول لي انني ابالغ في ذلك فأقسم لك انني لم اكن اعرف من هم السلفييون قبل هذا الاستفتاء ولم أكن اسمع عنهم من قبل، والمسجد القريب من منزلنا الذي لم احب ان أصلي الجمعة بسبب خطيب الجمعة وخطبتة، الآن اكتشفت ان المسجد يسيطر علية الطيار السلفي .. اذاً فأنا لا ابالغ عندما أقول ان السلفيون لم أكن أسمع لهم صوت، تشدد السلفيون أكثر من اللازم ليس رأيي انا وحدي.

قبل أعلان النتيجة كنت متوقع ان تكون النتيجة مثلاً 55% نعم – 45% لا .. لم أكن متضايق من توقعي هذا رغم انة مخالف لرأيي، ولكن النتيجة جائت مخيبة أكثر من اللازم بكل أسف، 77% نعم – 23% لا.

جميع الإستفتاءات التي تمت على مواقع الجرائد المختلفة، وحتى الإستفتائين الذين أنشئهما مجلس الوزراء على موقع مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار أحداهما كان قبل الاستفتاء الرسمي بأكثر من أسبوع والاخر قبل الاستفتاء بيومين تقريباً، وحتى الاستفتاء الذي أنشئتة على موقعي تويت صوت كانت النتيجة في جميع المواقع والاستطلاعات ترجح في كافة “لا”، بدون وجود الفجوة الكبيرة بين نعم ولا في الاستفتاء الرسمي، أنا لا اشكك في نتيجة الاستفتاء، ولكن ما أريد ان أقولة ان هذه الفجوة وعدم وجود توازن هي ناتج جهل وعدم معرفة على أرض الواقع، لذلك نرجع إلى النقطه السابقة التي كنت اتحدث عنها وهدفي الرئيسي من قول “لا” وهو عدم وجود الوقت الكافي لتثقيف الناس بل أيضاً تم استغلال جهلهم، اذكر في هذه اللحظة الموقف الذي حدث امامي داخل لجنة الانتخاب .. شاب في منتصف العشرينات تقريباً يظهر على مظهرة انه من الاحياء الفقيرة .. وللأسف لا يستطيع ان يقراء او يكتب .. الجميل انه جاء للمشاركة، ولكن للاسف ما احبطني انه داخل اللجنة سأل المستشار الذي يراقب اللجنة: ماذا أقول؟ نعم ام لا؟ بالطبع لم يقم بأعطاءة أي أجابة وتهرب منه .. ولكن عندما استلم استمارة أدلاء الرأي سأل احد المواطنيين ماذا أقول؟ فقال له “قول نعم” بدون ان يعطية أي مبررات او أي شيء، وبالفعل قام بالتصويت بـ “نعم”.

مشاركة 18 مليون مصري وكان يمكن ان تزيد أكثر من ذلك اذا تأخر وقت غلق باب اللجان خصوصاً وانه تم اغلاقة في كثير من اللجان في تمام الساعة السابعة مع غضب الكثيرون من انهم لم يدلوا بصوتهم بعد، هذا في حد ذاتة جميل .. ولكن اذا كنت ذهب للتصويت عن جهل ودون معرفة بالرأي الأخر فأنت بذلك تظلم غيرك .. عدم تصويتك في هذه الحالة هو أمر حيادي، وهو أفضل من أن تظلم غيرك عن طريق جهلك.

أريد ان أقول شيء آخر: قبل هذا الاستفتاء كنت اتوقع ان الشعب فاهم وسوف يختار الرئيس الصحيح ليدير شؤن البلد، ولكن للأسف استطيع ان اقول ان الرئيس القادم يمكن ان يكون عمر سليمان او أحمد شفيق او عمرو موسى، او أي عضو من جماعة الأخوان المسلمين او حتى السلفييون وربما بعد فترة او اثنين نجد ان جمال مبارك رئيساً لمصر، بأسم خلينا نجربة معجبناش كلها اربع سنين ونغيرة وكأن الأربع سنوات هذه ليست محسوبة من عمرنا وعمر بلدنا وكأن الأربع سنوات هذه قليلة على أدخالنا في ازمات لا يمكن الخروج منها على الأطلاق! .. لية لأننا شعب متديين و عاطفي ومصاب بمتلازمة ستوكهولم.

أخيراً: أمس تذكرت شيء كنت ارددة بشكل دائم “اللي عايزة ربنا ح يكون”، فتخيل معي اذا كانت النتيجة الساحقة “لا” في ظل ان السلفيين والجماعات المتشددة الآخرى أعلنوا الجهاد في سبيل الله بقولهم نعم في الإستفتاء و أعلانهم الجهاد في سبيل الله اذا تم المساس بالمادة الثانية من الدستور (وما أكثر العمليات الأرهابية التي تمت بأسم الجهاد في سبيل الله و بأسم الصليب في الحروب الماضية) ، فقد كنا سندخل في نفق مظلم و أزمات وفتنة بين المسلمين وبعضهم وبين المتشددون والمسيحيون، فنحمد الله على ما نحن علية الآن ولنبدأ العمل بتوعية الشارع فهذا يجب ان يكون هدفنا الأساسي.

هذه بعض من نتائج الاستفتاءات التي تمت تذكيراً للزمن ليس أكثر:

تحديث 1: تم إضافة أي بي لفتح الفيس بوك بعد عملية حجبة اليوم 27 يناير

قبل الـ 25 يناير 2010 لم أكن اتخيل ان يتم أتباع نظام حجب المواقع في مصر فكنت أرى ان الانترنت لدينا هو الشيء الوحيدة الذي يميزنا عن باقي الدول العربية، فهو بلا قيود نهائياً وفرض القيود كان بأمر من المستخدم نفسة وليس من مزودي الخدمة او من الدولة، ولكن يبدوا ان هذا الزمن قد ولى، والآن أصبح هناك رقابة وحجب ليس فقط على الأنترنت ولكن أيضاً على الموبايلات.

لكن فكرة الحجب هي لا تصدر ألا عن شخص غبي حتى في غبائة، فإذا كان يريد ان يتغابى فكان من الأفضل ان يتم قطع الأنترنت نهائياً عن مصر وليس حجب ثلاث أو اربع مواقع فقط، وحتى قطع الإنترنت لن يقف عقبة امام طالب الحرية فهناك طرق أخرى مثل الانترنت من خلال القمر الصناعي وهو ما سوف أبدء في البحث عن طريقتة بعد كتابة هذه التدوينة تجنباً من انتقال الغباء لسلطات أغبى.

ولكن حتى ذلك الحين دعوني أوضح المواقع المحجوبة وفكرة الحجب وطرق كسر هذا الحجب:

فكرة الحجب:

الحجب على ما يبدوا انه تم بشكل عاجل وبدون أي دراسة لانه اذا كان قد تم دراستة فكُنا سوف نجد قائمة لا نهائيه من المواقع المحجوبة وليس فقط ثلاث أو أربع مواقع .. وهذا يعتبر في صالحنا فبذلك سوف يوفر لنا العديد والعديد من الطرق لكسر الحجب، أما عن كيف قاموا بالحجب فهم لم يقوموا سوى بحجب الـ IP الخاص بسرفر الموقع وأغلب المواقع يكون لها أكثر من IP واحد لذلك فهناك فرصة للدخول إلى الموقع من خلال الأي بي الغير محجوب.

المواقع المحجوبة:

الآن لندخل في الموضوع ونتحدث عن طرق كسر الحجب.

الطريقة اليدوية:

عندما يتم طلب موقع فنحن نطلب من مزود الخدمة (TE-Data, LinkDSL, Vodafone, ..) أن يقوم بأيصالنا لـ IP الموقع ومن ثم يقوم الـ IP والمتمثل في سيرفر الموقع بارسال البيانات لنا من خلال مزود الخدمة، ولكن في وضعنا هذا فمزود الخدمة يحجب اتصالنا بـ IP الموقع وكما اتفقنا ان أمر الحجب تم في عجالة وان ايضاً لكل موقع أكثر من أي بي لذلك فاذا قمنا بتغيير الأي بي الافتراضي لسيرفر الموقع باي بي أخر خاص به فسوف يعمل لدينا الموقع بدون حجب، ولكن كيف يتم ذلك؟

في أغلب نظم التشغيل اذ لم يكن جميعهم ملف يدعى Hosts الملف هذا مهمتة هو تحويل أسم نطاق الموقع إلى IP حتى يمكّن كمبيوترك من التخاطب مع سيرفر الموقع في الغالب هذا الملف يكون فارغ ولذلك يتم الحصول على أي بي السيرفر من مزود الخدمة ولكن ما نريدة نحن ان لا يتم الحصول على أي بي السيرفر من مزود الخدمة لانه سوف يعطينا الأي بي المحجوب، ولذلك يجب علينا وضع أي بي السيرفر بأنفسنا.

قم بفتح الملف بأي محرر نصوص وسوف تجد مسار الملف على حسب نظام التشغيل الخاص بك في هذه الصفحة وبما أنني حالياً أستخدم ويندوز 7 فالمسار الخاص به هو:

C:\Windows\System32\drivers\etc\hosts

وملحوظة: في ويندوز 7 يجب فتح محرر النصوص “Run as administrator” وهو بالضغط كليك يمين على البرنامج واختيار Run as administrator ثم فتح الملف من خلاله.

الآن في نهاية الملف قم بوضع IP البديل للسيرفر ثم مسافة ثم دومين الموقع بدون البروتوكول (http, https, ftp, …) وبدون أو بـ www. حسب الموقع نفسة اذا كان يستخدم الـ www في رابط الموقع

مثلاً انا اريد تشغيل موقع تويتر على الجهاز

فقمت بوضع هذه السطور في الملف

128.121.243.237 twitter.com
128.121.243.237 api.twitter.com
128.121.243.237 search.twitter.com
128.121.243.237 dev.twitter.com

وهذا لأن تويتر يستخدم ما يعرف بالـ SubDomain في اجزاء كثيرة من موقعه

 
تحديث: وبما ان الفيس بوك تم حجبة هو أيضاً اليوم 27 يناير فقد قمت بإضافة السطور التالية للملف السابق ذكرة

153.16.15.71	facebook.com
153.16.15.71	www.facebook.com
153.16.15.71	login.facebook.com
153.16.15.71	fb.me

الآن أحفظ الملف وانتظر قليلاً وحاول فتح موقع تويتر أو الفيس بوك وسوف تجدة يعمل معك بدون أي مشاكل اذا لم يعمل وتريد التأكد من ان الأي بي الجديد لم يتم حجبة هو ايضاً قم بطلب الاي بي في المتصفح (http://128.121.243.237) فاذا فتح معك الموقع فيجب الأنتظار قليلاً او تجربة متصفح آخر واذا استمرت فتأكد انك لم تقم بوضع شيء خاطئ في الملف

ملحوظة: على ما اذكر ان مستخدمي اللينكس بمختلف توزيعاتة يمكنهم وضع السطر التالي في الملف لديهم بدلاً من وضع الاي بي لكل نطاق فرعي (لاحظ النقطه قبل اسم الموقع)

128.121.243.237 .twitter.com

للاسف لن استطيع اعطائكم كل الأي بيهات البديلة او طريقة الحصول عليها حتى لا يتم حجبها دفعه واحدة، ولكن الموقع الذي تريد الأي بي البديل له أخبرني بذلك في التعليقات وسوف احاول ان اوفر لك أي بي بديل ان كان متوفر ولم يتم حجبة.

هذه الطريقة مجربة على ويندوز 7 و هاتف أندرويد.

أستخدام متصفح أوبرا:

قم بتحميل وتنصيب متصفح أوبرا وفي اسفل المتصفح سوف تجد أيقونة صغيرة عند المرور عليها سوف تجد جملة Opera Turbo Off قم بالضغط عليها وسوف تتحول إلى Opera Turbo On يمكنك الآن تصفح المواقع بكل حرية ولكن للاسف هذه الطريقة لن تفلح في صفحات تسجيل الدخول المؤمنة (HTTPS) مثل صفحة تسجيل الدخول في تويتر لذلك يمكنك الانتقال إلى الطريقة السابقة او التالية لتجاوز صفحة الدخول في تويتر من ثم يمكنك الغائها واستخدام الـ Turbo في أوبرا بكل حرية.

أستخدام البروكسي:

استخدام البروكسي يعتبر هو الحل الأمثل لكسر حجب المواقع المحجوبة ولن يعيبة ان بعضهم يكون بطيء وربما غير أمن لذلك ضع استخدام البروكسي هو أخر الطرق المتاحة اذا كنت تبحث عن الآمان للمواقع التي تتصفحها.

هناك موقع جيد سوف يقوم بأمدادك بشكل فوري بالبروكسيهات الجديدة التي تعمل وهو http://hidemyass.com/proxy-list

قم بأختيار البروكسي الذي يوفر لك دعم الـ HTTPS والذي يكون سرعتة ووقت الاتصال الخاص باللون الأخضر، اما عن طريقة استخدامة:

مستخدمي الفايرفوكس:

Tools > Options >Advanced > Network >Settings > Manual proxy configuration

HTTP proxy: ضع الأي بي الخاص بالبروكسي

Port: ضع المنفذ الخاص بالبروكسي

ثم قم بوضع علامة “صح” امام Use this proxy server for all protocols

مستخدمي أوبرا:

Menu >Settings >Preferences  > Advanced> Network >Proxy Servers

وقم بادخال الاي بي الخاص بالبروكسي امام HTTP و HTTPS وطبعاً امامهم المنافذ الخاصة بهم

مستخدمي كروم:

Options > Under the Hood > Change proxy settings > Lan settings

قم بأختيار Use a proxy server for your LAN (These settings will not apply to dial-up or VPN connections)

Address: أي بي البروكسي

Port: المنفذ الخاص بالبروكسي

مستخدمي أندرويد:

Settings > Wireless & networks > Mobile networks > Access Point Names

اختار نقطة الاتصال التي تستخدمها في الاتصال بالانترنت

Proxy: أي بي البروكسي

port: المنفذ الخاص بالاتصال

ملحوظة: لا تعدل على أي شيء اخر في اعدادات الاتصال، مع العلم ان استخدام البروكسي لن يفلح من تطبيق تويتر فهذه الطريقة تفلح فقط مع المتصفح فقط وليس التطبيقات.

طرق أخرى

ما سبق هو ما اقوم باستخدامة شخصياً ولكن هناك العديد من الطرق الآخرى لتجاوز الحجب مثل استخدم الـ VPN و أنا شخصياً قمت بتجربة الخدمة من موقع Hidemyass.com وهي جيدة ولكنها غير مجانية ولكن اذا كنت تبحث عن المجاني فموقع vpnod.com يوفر لك هذه الخدمة بالمجان مع شرح كيفية استخدامها ولكن الخدمه احيان كثيرة تكون متقطعة، هناك ايضاً مشروع اسمة Tor Project وهو عبارة عن متصفح فايرفوكس مع بروكسي خاص بالمشروع، لا نعلم ما الذي سوف يحدث غداً ولكن في حال فشل الكثير من هذه الحلول وتريد استخدام تويتر فهناك تطبيقات خاصة بالويب مثل Seesmic و Hootsuite ولكن يجب ان تعمل حسابك من الآن وتقوم بربط حساباتك على الفيس بوك وتويتر عليهم لانهم يتطلبوا السماح لهم من خلال تويتر والفيس بوك في البداية.

أنصحك بأن تحتفظ برابط هذه التدوينة لديك او احتفظ بنسخة منها، فنحن لا نعرف ماذا سوف يحدث!

الآن ماذا عنك أنت هل هناك طرق أخرى تكسر بها حجب المواقع؟

منذ حوالي اسبوع أو أكثر قليلاً بدأت في مشروع سري ليس مجرد سري مثل باقي مشاريعي البرمجية الآخرة ولكنة في مستوى سري للغاية، اليوم ليس حديثي عن هذا المشروع ولكن حديثي عن اللغة العربية والمنافس الشرس اللغة الإنجليزية.

المشروع الذي أعمل علية سوف يحتوي على لغات كثيرة تقريباً خمسة وثلاثون لغة، ولكن التركيز الحالي هو على اللغة الإنجليزية وبطبيعة الحال اللغة العربية أيضاً لأنها لغتي الأم، وهنا أضع أسفل كلمة الأم مئة سطر أن لم يكن أكثر.

– لا أعرف من أين أبدء –

اللغة الإنجليزية ….. اللغة الإنجليزية هي لغة ليس لها وطن، مثل العاهرة التي ليس لها زوج فأصبحت زوجة لمئات الرجال ( أسف على هذا التشبيه )، ولكن ماذا عن اللغة العربية المتزوجة من رجل واحد ( الوطن العربي ) والذي بَنى لها أثنين وعشرون بيتً؟.

انا لا ألوم اللغة الإنجليزية على انتشارها فهي عاهرة وهذا هو عملها.

English for business .. هذا ما قيل في مؤتمر ArabnetMe المنعقد في لبنان هذا العام، واجه هذا المؤتمر الكثير من الانتقادات خصوصاً وأنة اسمة عرب نت وكان يتحدث عن المحتوى العربي ولكن كانت اللغة الرسمية للمؤتمر والمتحدثون هي الإنجليزية.

كنت واحد من المنتقدين لهذا الاسلوب ومازلت، التحدث عن المحتوى العربي والمتحدثون أنفسهم عرب يتحدثون الإنجليزية!
،ولكن بعد فترة اقتنعت فقط بالجملية التي صراحة لا اتذكر تحديداً من قالها في المؤتمر .. English for business.

ليس عيباً ان تتغزل في العاهرة، او حتى معاشرتها، لكن كونك ان تتزوج العاهرة نفسها هذا هو العيب نفسه!
اللغة العربية هي اللغة الأم لـ 22 دولة ان لم يكن أكثر، كان يجب عليها ان تكون اللغة الثانية في العالم على الأقل، فأين اللغة العربية اليوم؟

مشاريع ترتدي رداء المشاريع العربية وتقول انها مشروع عربي لكي يتعاطف معها الآخرون ولكن المفاجئة انها لا تحتوي على حرف واحد عربي، مدافعون عن المحتوى العربي وتجد مدوناتهم ومواقعهم لا تنتمي للعربية بحرف وحيد، ابناء البلدان العربية اصبحوا الآن لا يُجيدون لغتهم الأم ولكنهم يفتخرون بأنهم يجيدون التحدث باللغة الإنجليزية بلكنة أمريكية أو بريطانية، انشقاق واختلاف بين البلدان العربية عن كيف يكتب او ينطق صوت الحرفين G و الـ V، و … ، و…، و… .

أياً يكن، انا لا اتحدث عن المحتوى العربي على الإنترنت، فهو لن يستطع منافسة اللغة الإنجليزية مهما حدث، ولكن لا يجب ان نساهم في قتل اللغة العربية، ادعوا كل مطور أو مبرمج عربي ان يوفر نسخة باللغة العربية من مشروعة، وأنا اعلم جيداً انها لن تفيدك كثيراً وان اللغة الإنجليزية هي التي سوف تحقق لك النجاح، ولكن أرجوك لا تساهم في عملية قتل اللغة العربية!.

في النهاية ..

أنا قررت ان أخون زوجتي، وأغازل العاهرة، ولكن لن أتزوج العاهرة!.

فايرفوكس وما أدراك ما الفايرفوكس .. المتصفح الوحيد الذي شعرت بالأمان والحرية والقوه عند استخدامه، اذكر عند بداية استخدامي  للفايرفوكس كم كنت احارب مستخدمي المتصفح الذي لا اجد كلمه تصفه بشكل مناسب سوى الكلمات القبيحة.

قمت بتجربة العديد من المتصفحات اعجبني بعضهم مثل Opera و Google Chrome، ما اعجبني بـ أوبرا هو سرعته وسلاسته ولكن السرعة وحدها لا تكفي لذلك يكون بديل الفايرفوكس هو متصفح جوجل كروم؛ في بداية انطلاقه لا انكر انني قد سُحرت به بشكل لا استطيع ان أصفه لدرجه انني لم اكن استخدم غيره وتركت الفايرفوكس وحيداً على سطح مكتبي، ولكن بعد شهر تقريباً تيقنت انني فقط مسحور ولذلك قررت ان اكسر هذا السحر و أعود إلى الفايرفوكس، وبيني وبينكم لدي شيء اسمه فوبيا جوجل (سوف اتحدث عن هذا الأمر في تدوينه أخرى أن شاء الله).

على أي حال هناك ثلاث إضافات للفايرفوكس لا استطيع ان استغني عنهم على الإطلاق فكل واحده منهم لها دور هام جداً

1- Echofon

اذا كنت من عشاق الفايرفوكس وفي نفس الوقت مستخدم جيد لموقع تويتر، فبكل تأكيد هذه الإضافة سوف تعجبك بشده، لأنها تمكنك من الإطلاع على جميع التغريدات بشكل مباشر دون الحاجه إلى الدخول للموقع من حين إلى أخر للإطلاع على جديد المُتوترين، كما أيضاً تمكنك من قراءة وإرسال الرسائل المباشره وبكل تأكيد ارسال تغريداتك لموقع تويتر أيضاً، ميزه اخرى اذا كنت مثلي ولديك أكثر من حساب على موقع تويتر، فهذه الإضافة تمكنك من إضافة جميع حساباتك لكي تقوم بالتحكم بهم بكل سلاسة.

2- Web Developer

لا اعتقد ان هناك مطور ويب لا يستخدم احدى مميزات هذه الإضافة، إذا كنت كذلك فدعني اقول لك انة قد فاتك الكثير، هذه الإضافة تعطيك الكثير من المميزات ربما لا تستخدمها جميعها كما هو الحال معي، من مميزاتها انها تمكنك من التحكم في كوكيز الموقع، التحكم في النماذج، التحكم في الصور، عرض معلومات عن كل شيء بالصفحة، معرفه توافق التصميم مع مقاسات الشاشات المختلفة، والتأكد من المعايير القياسية للـ HTML و الـ CSS بالإضافة إلى الميزة الأهم والتي استخدمها بكثرة وهي أداة الـ CSS التي تمكنك من معرفه تفاصيل كل شيء له علاقة بالـ CSS وأيضاً إمكانية تجربه تعديل شيء ما ومشاهدة النتائج بشكل مباشر دون التعديل على ملف التنسيق الأصلي، وغيرها الكثير من المميزات التي سوف تكتشفها بنفسك من خلال تجربتك للإضافة.

3- Adblock Plus

اذا كنت قد مللت من المواقع التي تقوم بعمل إعلانات بشكل مزعج جداً والنوافذ المنبثقة التي تظهر لك والتي لا يستطيع أي متصفح منعها رغم انك قد تكون قد اخترت عدم عرض النوافذ المنبثقة، شخصياً لا اعتبر ان هذا قصور في المتصفح فالمتصفح قام بدورة بمنع النوافذ التي يتم تحميلها فور تحميل الموقع المرغوب به، ولكن الإعلانات التي تظهر لك هي ناتج لحدث (OnClick) قمت بعمله على الموقع مثل الضغط على اي جزء بالموقع حتى لو كان منطقه فارغة ولذلك فالمتصفح يعتبر ان هذا الامر هو بفعل أرادتك وليس أمر تلقائي، بعيداً عن كل هذا فإضافة Adblock Plus قامت بحل هذا الامر من خلال قائمه بها اسماء كلمات تستخدم في الإعلانات وروابط لمواقع مخصصه للإعلانات من خلالها يعمل على منع النوافذ والإعلانات على الصفحات التي تحتوي على أي شيء موجود بالقائمة التي لديه، كما ايضاً يعطيك ميزة التحكم في نوع الاعلانات التي تريدها والإعلانات التي لا تريدها والمواقع التي ترغب بعرض إعلاناتها والمواقع التي لا تريد عرض اعلاناتها.

 

وأنت ما هو المتصفح الذي تعشقه، وما هي الإضافات التي لا تستطيع الاستغناء عنها؟

ليس لأن هذه هي التدوينه هي التدوينه الأولى فهذا يعني ان المُدونه جديدة، بل أن أقدم تدوينه كانت متاحة هنا كانت بتاريخ  سبتمبر 2008 هذا بعد ما قمت بحذف الكثير من التدوينات الآخرى التي انتهت صلاحيتهم، واليوم اكملتُ حذفي لباقي التدوينات حتى يمكنني البدء من جديد بعدما اصبحت افكاري السابقه افكار قديمه جداً، وبعد حاجتي لكتابة الكثير من المواضيع التي لم اجد مكان مناسب لها سوى الكتابه في مدونه خاصة بي .

هذه أيضاً ليست مُدونتي الوحيدة بل أن هناك مدونه آخرى ولكنها خاصة بتطوير الويب والبرمجة.

إذا كنت تتساءل عن نوعية التدوينات هنا فأستطيع ان اقول لك ان هذه المدونه سوف تكون منبري الخاص الذي أكتُب به كل ما يجول في خاطري والذي سوف يتسم احياناً وربما كثيراً بالطابع التقني والإنترنت وتطوير الويب.

هذا كل شيء حتى الآن .. أرك في التدوينه القادمة 🙂